معالي السيد سامي كامل الداوود رئيس مجلس الإدارة

تعدّ شركة البريد الأردني مشغل البريد العام في المملكة وذلك بموجب قانون الخدمات البريدية 34 لعام 2007، وتعمل تحت مظلة اتحاد البريد العالمي بإعتبارها عضواً فاعلاً في الإتحاد البريدي العالمي حيث فازت بعضوية مجلس إدارة الاتحاد  البريد العالمي ، هذا ويمتلك البريد الأردني أكبر شبكة خدمات بريدية تُغطي جميع أنحاء المملكة لخدمة الأفراد والمؤسسات من خلال منظومة للتوزيع والشحن والتسليم.

  و في إطار سعينا للمساهمة في تحقيق رؤية التحديث الاقتصادي والأولويات  الواردة في البرنامج التنفيذي لها ضمن مسار الإصلاح الشامل الذي نادى به جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم (حفظه الله ورعاه) وبهدف تحقيق خارطة تحديث القطاع العام وتمكين الكفاءات الوطنية في مختلف المجالات، بما فيها قطاع الخدمات الحكومية والخدمات اللوجستية والنقل والخدمات المالية والشمول المالي وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات وغيرها، سنعمل على تطوير نموذج العمل الحالي لتمكين البريد الأردني أن يساهم بشكل مباشر كذراعٍ تنفيذي وداعمِ للخدمات الحكومية وسيتم إستكمال توسيع نطاق الخدمات ذات القيمة المضافة لمتلقيها و الخدمات المتكاملة التي يقدمها البريد نيابةً  عن شركائنا من مؤسسات القطاع العام و الخاص.

 ومن جانب أخر سيتم تبني نماذج أعمال ريادية لمواكبة التغيرات المتسارعة في القطاع البريدي، و توظيف الحلول المبتكرة لتحقيق الاستخدام الأمثل للموارد والتنافسية في تقديم الخدمات، إضافةً إلى إستكمال وتحديث الخطط الاستراتيجية التي تتضمن العديد من المشاريع والمبادرات ذات الأثر على استدامة الخدمات اللوجستية المقدمة وتوظيف التطبيقات الذكية ومنصات التجارة الإلكترونية لاسيما في ظل تراجع الخدمات البريدية التقليدية في ضوء ما يشهده عصر التقدم السريع وازدهار التجارة الإلكترونية.

سنركز في السنوات القادمة على التوسع في تنفيذ الخدمات والمشاريع المالية مثل خدمات الحوالات المالية العالمية وخدمات المحافظ المالية الإلكترونية وخدمات الدفع المالي الإلكتروني وإصدار البطاقات إلإلكترونية المدفوعة مسبقاً لطالبي الخدمات الحكومية، إضافةً إلى المساهمة في الشمول المالي للوصول الى أكبر شريحة من غير المخدومين بالخدمات المالية لما لذلك من تعزيز جهود التمكين الحكومي ودعم تقديم الخدمات المالية الرقمية في الأردن.

وعلاوة على ما سبق سنعمل على إستغلال المكاتب البريدية لدعم توصيل مخرجات الخدمات الحكومية الإلكترونية بإتباع أفضل وسائل التحقق الإلكتروني من هوية المستلم المتبعة محلياً ودولياً للحفاظ على موثوقية الخدمات البريدية وزيادة الطلب عليها وتعظيم الفائدة من جهود التطوير لأنظمة العمل البريدي.

وسيتم توسيع نطاق الخدمات البريدية للقطاعات الحيوية في المملكة مثل القطاع الصحي  لتقديم خدمة توصيل الأدوية والعلاجات المنزلية لتوفير الجهد والعناء على على طالبي تلك الخدمات إضافة لتسليم التقارير الطبية واستقبال طلبات إصدار وتجديد شهادات رخص المهن الطبية وغيرها ، بالإضافة الى التوسع في خدمة تسليم البلاغات القضائية والشرعية وازالة الشيوع واستكمال خدمة إخواننا المقدسيين في تجديد وتوصيل الوثاق الرسمية (جوازات السفر).

وعلى غرار ما تحقق  سابقاً سيواصل البريد الأردني مسيرته في مواجهة التحديات و مواكبة المتطلبات المتغيرة والمتسارعة وتفعيل نماذج أعمال جديدة بإستمرار و تعزيز الشراكة مع القطاع العام والخاص واستغلال الفرص الإستثمارية المتوفرة والبحث عن شراكات جديدة أسوةً بمؤسسات القطاع البريدي المتميزة إقليماً ودولياً، مع سعينا الدؤوب لتحقيق مرتبة متقدمةٍ للأردن في ما يخص جودة وتنافسية الخدمات البريدية، لتعزيز سمعة الشركة وإزدهارها إلى جانب تحقيق الاستدامة المالية وزيادة الإيرادات وخفض النفقات مع الحفاظ على دور البريد التنموي والإجتماعي كمؤسسة وطنية رائدة .

 

رئيس مجلس الإدارة

سامي كامل الداوود